Inclusive Peace & Transition Initiative
Resources
Publication date: 
22.02.2019
Body: 

دراسة حالة

أنهى الانتقال الديمقراطي في جنوب أفريقيا، الذي انطوى على مفاوضات للتوصل إلى تسوية سياسية ( 1990 -94 ) وعملية حكم مؤقت ( 1994 - 98 ) القمع الوحشي والعنف السياسي المفرط والحروب الإقليمية التي كان يؤججها نظام حكم الأقلية البيضاء الاستبدادي. بعد عدة جولات من المفاوضات والحوار الوطني، استُبدِلَ النظام القانوني العرقي المعروف باسم الفصل العنصري بدستور يحمي حقوق الإنسان لجميع مواطني جنوب أفريقيا بغض النظر عن العرق أو النوع الاجتماعي ويؤسس لنظام حكم ديمقراطي ليبرالي.

أدركت النساء الفرصة واغتنمنها للنهوض بالمساواة بين الجنسين كجزء من الحركة المناهضة للفصل العنصري والانتقال الديمقراطي. وشكلن تحالفًا قويًا متعدد الأعراق عبر الانقسامات السياسية لضمان الحصول على مقعد على مائدة المفاوضات، ومراقبة المحادثات والتشاور مع النساء على مستوى القاعدة وحشد الدعم لإجراء استفتاء وتنظيم الاحتجاجات.

> This case study is also available English and French 

تحميل دراسة حالة